مالتيميديا

إليسا بعد تعرض منزلها لضرر كامل بسبب انفجار مرفأ بيروت: محروق قلبي

الحدث 05-08-2020 28

قالت الفنانة اللبنانية إليسا إن منزلها تعرض للأضرار بشكل كامل بسبب الانفجار الضخم الذي هز العاصمة بيروت مساء الثلاثاء.

وطمأنت إليسا متابعيها عبر موقع تويتر وكتبت: "محروق قلبي من جوا و مقهورة عا بلدي من اللي صار. أنا الحمدلله بخير وانشالله ما يكون في شهدا، وكل الجرحى يتعافو يا رب !بيتي تكسر كلو بس مش مهم ،المهم. الله يحمي لبنان".


وكانت زميلتها الفنانة هيفاء وهبي، قد نجت وصناع مسلسلها "أسود فاتح" من الانفجار، حيث كانوا يصورون "خارجي" بالقرب من موقع الانفجار.


وطمأنت وهبي، جمهورها على حالتها لافتة إلى أنها بخير إلا أن منزلها تعرض للسقوط.

وأكدت هيفاء وهبي في تصريح لـ"فوشيا" أنها كانت بموقع تصوير مسلسلها "أسود فاتح" وقت وقوع الانفجار، مبينة أن سقوط منزلها تم على العاملات الفلبينيات المتواجدات في منزلها.

وأشارت إلى أنه تم نقل العاملات إلى مستشفى في بيروت لإسعافهن، لأن زجاج المنزل سقط عليهم، مستغيثة بأن الوضع صعب للغاية لأن العاملات الفلبينيات عند نقلهن للمستشفى تبين أن العديد من المصابين والقتلى تم نقلهم لنفس المستشفى.

ووفق وسائل الإعلام فإن الانفجار أسفر عن مقتل 10 على الأقل وإصابة المئات فضلا عن الأضرار المادية الفادحة.

وتفيد التقارير الواردة من بيروت بأن الانفجار وقع في منطقة مرفأ بيروت، كما أفادت تقارير غير مؤكدة بوقوع انفجار ثان.

وتحدث وزير الصحة اللبناني حمد حسن عن وقوع عدد كبير من الإصابات نتيجة الانفجار، ونسبت وكالة أنباء رويترز إلى مصادر قولها أن 10 جثث قد انتشلت من بين الركام.

ودعا الرئيس اللبناني ميشال عون المجلس الأعلى للدفاع لاجتماع طارئ الليلة، الثلاثاء، في قصر بعبدا لبحث انفجار بيروت. كما أعلنت حكومة لبنان، الأربعاء، يوم حداد وطني على ضحايا الانفجار.

وأشارت معلومات أولية إلى أن الانفجار ناجم عن مادة "تي. أن تي" شديدة الانفجار، والتي وصلت إلى المرفأ بعد فتحه بعد إغلاقه 5 أيام بسبب فيروس كورونا.

وعملت قوات الأمن والجيش اللبنانيين على إبعاد الأشخاص الذين توافدوا على الميناء، تحسبا من حدوث انفجارات أخرى في المكان.

 


مشاركة الخبر