أخبار الإقتصاد

السعودية تحبس أنفاسها ترقباً لإطلاق مهرجان «مدل بيست» للموسيقى

الحدث 12-12-2019 18

الجماهير على موعد مع تجربة شاملة تجمع الموسيقى والعروض التفاعلية الرائعة من 19 إلى 21 ديسمبر 2019م، بدرة الرياض، على أضخم المسارح التي تم إنشاؤها خصيصاً لهذا الحدث بأفضل المعايير العالمية، لتكون الأكبر من نوعها على مستوى الشرق الأوسط ودول العالم، والذي يأتي تتويجاً لنجاح (موسم الرياض) الذي تنظمه الهيئة العامة للترفيه.

وقال أحمد العماري، دي جي وعضو فريق مهرجان «MDL Beast»: “يتيح المهرجان للجمهور فرصة الاستمتاع بكل حواسهم مع الموسيقى والتجارب التفاعلية، وبناءً على حرصنا لتأمين أفضل المهرجانات التي تلبي كافة الأذواق الموسيقية، تم بناء خمسة مسارح كبرى تواكب تطلعاتهم وتلبي رغباتهم، وتم تصميمها لتضاهي أكبر المهرجانات الدولية، ويتميّز المهرجان بتقنيات مبتكرة وتجهيزات متطورة وعروض فنية تقدّم من جميع أنحاء العالم.”

مسارح “مدل بيست” تقدم تجربة لكلٍ منها موسيقى خاصة وألحان تتماشى مع ذوق جمهور مختلف عن غيره، ويعتبر مسرح (بيغ بيست) والذي يشمل العروض الرئيسية أحد أبرز أركان مهرجان “مدل بيست”، وهو أكبر مسرح في المهرجان ويستوعب أكثر من 45,000 شخص من عشاق الموسيقى والفن، وقد صمم بواجهة تجمع بين أصالة الثقافة السعودية العريقة، وحداثة المسارح العالمية الرائدة.

ويضم المهرجان أيضاً مسرح (أندرجراوند بيست 1 و 2) وهما مسرحان يستضيفان أشهر عمالقة الفن العالميين والمحليين. كما بادر المهرجات بإنشاء مسرح (داون بيست) لتوفير مسرح أكثر استرخاء وبعيداً عن صخب الموسيقى والايقاعات العالية، ويستضيف المسرح دي جي وموسيقيين بارزين وعددا من المواهب المحلية.

وانطلاقاً من حرص مهرجان «مدل بيست» ودوره كمنصة تهدف إلى تمكين المواهب السعوديين وعرض مهاراتهم أمام الجمهور، فقد تم إنشاء مسرح (سعودي بيست)، وهو مخصص للمواهب السعودية الناشئة.

وتتويجاً لهذا الإنجاز الكبير يأتي مسرح (مدل تاون) كموقع مركزي في المهرجان، ويعمل كشريان يربط جميع المسارح ببعض، بالإضافة إلى وجود المطاعم والمحلات التجارية، وعروض فناني الشوارع، ومتحف فني مفتوح، ويٌعتبر (مدل تاون) مكان مميّز بإطلالة ساحرة لجذب زوار المهرجان.

ويقدم مهرجان «مدل بيست» للجمهور مزيداً من الاستمتاع بأكثر التجارب ابتكاراً في مجالات الفن والموسيقى والثقافة، فضلاً عن تميّزه بتوفير تشكيلة غنية وقائمة واسعة من ألذ وأشهى الأطباق ذات المستوى العالمي في مكان واحد، بمواصفات عصرية متجددة، من خلال سلسلة مطاعم ضخمة للمأكولات التي تضم 60 محلاً يقدم مأكولات بإشراف طهاة عالميين من جميع أنحاء العالم.


مشاركة الخبر