غرائب

مكالمة هاتفية تقتل مصرية مصابة بكورونا

حمزة محمد 04-04-2020 71

 لقيت سيدة مصرية مصرعها بعد تلقيها مكالمة هاتفية من أهلها عقب معرفتهم بإصابتها بفيروس كورونا، حيث نشبت مشادة عنيفة بينهم نتج عنها وفاتها بسكتة قلبية.

ووبحسب تقارير صحفية فإن السيدة تدعى ”أمينة“ 64 سنة، من الإسكندرية، كانت محتجزة فى مستشفى النجيلة، وهي حاملة للفيروس، ولم تظهر عليها الأعراض، وتأثرت بمكالمة هاتفية تحدثت خلالها مع أحد أقاربها، وحدثت مشادة كلامية بينهما، لتفارق الحياة بعدها مباشرة.

وأضاف المصدر أن أهل السيدة رفضوا استلام الجثة لدفنها، وتم تحرير محضر برفضهم الاستلام، وتم وضع الجثة داخل ثلاجة الموتى بمستشفى العزل في النجيلة، وذلك لحين إصدار بيان من النائب العام لدفنها بمدافن الصدقة.

 


مشاركة الخبر